أحمد غضبان
بيت أبو عتبة
08/03/2012
أحمد غضبان

أبو عَتَبة كما يسميه أهالي المنطقة أو أبو عُتبة حسب مصادر أخرى، يعتبر شخصاً صالحاً. بني مقام ومسجد صغير قرب قبره في المنشية. وألصق فوق باب غرفة القبر نص محفور على حجر، كتب فيه أن تشييد المقام أسند إلى شخص اسمه علي بن صالح وقد بناه يشهر شوال من عام 1140 هجري [يوافق عام 1729 ميلادي].
تسكن اليوم عائلة غضبان داخل المقام وحوله. عن قصة العائلة ووجودها في المقام حدثنا السيد أحمد عبد الرازق غضبان ما يلي: " سيدي أحمد عبد الرازق غضبان، وأنا سميت على اسمه، أصله من كويكات. تهجر عام 1948 إلى لبنان ثم عاد بنفس السنة إلى البلاد وسكن في قرية المزرعة. كان يعمل في منطقة المنشية قبل النكبة عند عائلة بيضون. وبعد ال 1948 بدأ يعمل في مصنع ثلج في منطقة المنشية وكان كل يوم يذهب إلى عمله ويعود إلى المزرعة راكباً دراجة هوائية. اقترح عليه مديره في المصنع أن يسكن في بيت أبو عتبة. بعد أن رأى جدي البيت، توجه إلى إدارة الأوقاف بعكا فسمحوا له بالسكن هنا مقابل الاهتمام بالمقام والقبر. سكن جدي مع زوجته وأولاده هنا حتى مماته. أنا عمري 42 سنة. ولدت في لبنان. توفي والدي في لبنان صغيراً بسبب مرض خبيث فأحضرني جدي وعمري سنتان وسكنت كل حياتي في هذا البيت. أعمامي كانوا ساكنين هنا أيضاً. الآن يسكن هنا خمس عائلات من عائلة الغضبان. أنا وأولاد أعمامي. أشعر أني مسؤول عن المقام كما عوّدني جدي أن أحافظ عليه، لوجه الله. وكذلك أهتم بالمقبرة القريبة من هنا".



بيت أبو عتبة / בית אבו עתבה



جولة في قرية المنشية / סיור בכפר מַנְשִיָה



بيت أبو عتبة / בית אבו עתבה



بيت أبو عتبة / בית אבו עתבה

اجرى المقابلة وكتبها: عمر الغباري
آذار 2012

زوخروت (ذاكرات) في الشبكات الإجتماعية